منتديات اوتار الحب و السلام الفنية Awtar of Love & Peace Forum


آخر الاخبار ، اجدد الاغاني و الافلام ، الادب و الشعر ، صور الفنانيين و الفنانات ، الموضة ، العجائب و الغرائب ، الفرفشة و الضحك .
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
رشح منتديات اوتار الحب و السلام في دليل الموقع .
رشحنا في دليل المواقع السوريه
صوت لموقع منتديات اوتار الحب و السلام الفنية
رشحنا في دليل مواقع الفراعنة

شاطر | 
 

 الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:10 pm

عمر الزعني-الدنيا قايمة والشعب غافل

الدنيا قايمة والشعب غافل
راحت بلادكم ما حد سائل
الحق عليكم والا عا مين
شوفوا البلايا شوفوا الرزايا
والشعب قايم على الملاية
نسيوا الحماية نسيوا الوصاية
ما حدا فاهم ايه الحكاية
والطاسة ضايعة يا مصلحين
عيونكم نايمه يا رجال غليظه
ودمي فاير زي الكازوزة
قمتوا عا حيلكم على العنطوزة
وهمتكم رخوة زي البالوظة
بتبيعوا الاوطان بسلة تين
منكم ومنا ظهرت شناعه
زدنا خلاعه زدتوا فظاعة
على المسكينة فرجوا الشجاعه
فرجونا حالكم يا اهل البراعه
في حفظ بلادكم يا مدعين
العيب ما هو شي عاللي لابسه
الكعب العالي وكمان الكورسه
العيب على اللي اطباعه شرسه
العيب على اللي اخلاقه نحسه
وعامل لي حاله امام في الدين
ان كان في مرادكم تأدبونا
لا تبهدلونا لا تعزرونا
اخلاق بلادنا عليها ربونا
الى المدارس يللا ودونا
الجهل يا ناس دا قلة دين
كل البلية من الاجانب افتروا علينا زي الثعالب
بيفرقونا شوفوا المصايب بيعلمونا كل المعايب
قوموا عليهم يا مصلحين

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:13 pm

عمر الزعني- سباق الخيل


ليل ونهار ونهار وليل
ما في غير حديث الخيل
في القهوة أو في الشارع
بالكنيسة والجامع
الخواجة والصانع
والمشتري والبايع
والعاصي بعزا الطايع
مهموكين بسباق الخيل
وانبسطوا وافرحوا وتنهوا
يا صحاب الخيل
رب البيت خانه بخته
من طفره طلق مرته
استغنى عن ابنه وبنته
والاخ باع صيغة أخته
والولد سرق ستو
والعيلة صفت بالويل
وانبسطوا وافرحوا وتهنوا
يا صحاب الخيل
الفران باع أخشابه
والكارسون رهن ثيابه
والسمان صفى حسابه
والتلميذ باع كتابه
ضيع زهرة شبابه
وتعلق باذناب الخيل
وانبسطوا…الخ
بنت البيت يا مصيبتها
خسرت حتى ابرتها
رهنت كل صيغتها
عادت باعت مكنتها
حتى لحافها وفرشتها
وتغطت بستار الليل
وانبسطوا وافرحوا وتهنوا
يا صحاب الخيل
اللي فلس وانكسر
واللي تسمم وانتحر
واللي جن واللي كفر
والباقي تحت الخطر
والطفر عامي البصر
عم البلا وطفح الكيل
وانبسطوا وافرحوا وتهنوا
يا صحاب الخيل
القلوب مليانه
والجيوب فرغانه
والنسوان حيرانه
والاطفال جيعانه
والحكومة رضيانه
تموت الناس وتحيا الخيل
وانبسطوا وافرحوا وتهنوا
يا صحاب الخيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:18 pm

عمر الزعني ·· السمفونية البيروتية الخالدة
عمر الزعني قبل رحيله بعام 1960

57 57 57
تفتخر بيروت بابنها الشاعر الفيلسوف الذي أنجبته شتاء العام 1895، من أسرة بيروتية عريقة بجذورها البيروتية، تعلم من والده "ألف باء" الكفاح·· وكان عمر بكر والديه· عمر الزعني، (عاشق بيروت)·· فقد أحبها بجوارحه ·· وبادرته الحب فكان (الإبن البار) لها منذ نعومة أظفاره حتى غروب شمسه (1895 - 1961)·
طوال حياته المريرة ·· كان ابن المدينة بيروت وشاعرها وفيلسوفها·· الثائر على الطائفية، والفساد، والأنانية عند "أهل الحكم" لسان حال أبناء عاصمته "عاصمة الدنيا"، وصوتها الهادر بوجه الانتداب الفرنسي· والعهد العثماني وهو الذي أفلتته الأقدار من (حبل المشنقة) لأنه صرخ بوج الطاغية جمال باشا: لا؟! ومن يومها صار أبا محمد بمثابة جريدة سياسية ناطقة باسم الشعب المقهور، وذاع صيته ولقب: بـ "المتنبيَ"، لأنه حمل بين ضلوعه "هموم الناس"·· ووجع المظلومبن!! مما دفع فيلسوف الفريكه أمين الريحاني ليقول عنه: "عمر الزعني ليس شاعراً فحسب إنه مربي الأجيال" وقالت مي زيادة: "عمر الزعني شاعر الأمن"! وقال عنه رفيق دربه وابن مدينته فنان الشعب محمد شامل: "فنان صادق، وطبيب بارع، ولد قبل مائة عام من ولادته"·

دخل عمر الزعني سجن الرمل (مبنى جامعة بيروت العربية) حالياً أكثر من مرة لأنه بلغ الخطوط الحمر في أشعاره الساخرة وانتقاداته اللاذعة·

ولم يكن "حنين، شاعر الشعب" إلا الاسم المستعار الذي كان يوقع به عمر الزعني أغانيه في العشرينات واشتهر به في تلك الأيام·

الدولة عرضت في شعر الزعني من جوانب متعددة، فلم يقف تناولها عند حدود نقد الحكم والسلطات، بل تعدى ذلك الى تناول ومعالجة المشاكل، والقضايا المالية والاقتصادية، فالزعني يدعو الذين يتولو ن السلطة إلى الوعي والتخطيط:

الاستقلال عالراس والعين ما يختلف بأمرو تنين لكن يللي ورا الدفة مش فاهمين الدرب منين وهو يطالب رجال الدولة بالحزم وحسن التدبير: بدنا بحرية يا ريس بزنود قوية يا ريس صافيين النية يا ريس البحر جبال يا ريس قطّاع حبال يا ريس

والزعني لا يتهاون مع (الإدارة الفاسدة) في الدولة وسكوت المواطنين عن ذلك: الهم بياكل في صحنك والموس بيلعب في دقنك والسرقة عينك بنت عينك ولازم ترضى غصب عنك خليها لألله والحكم لألله مشي حيالله ماشي الحال

ويستعير الزعني تعبيراً يغنيه الأطفال وهم يتأرجحون على العنزوقة (المرجيحة)

كمدخل لنقد الغلاء: يا طالعة يا نازلة يا بنت عمي صالحه أحوالنا اليوم واقفه والدنيا غلينه البورصة زادتنا مية بلة في الطينه·

ولا ننسى تلك (الصورة المؤسية) التي رسمتها لمدينة بيروت سنة 1930 عبقرية الزعني الشاعرية:

يا ضيعانك يا بيروت يا مناظر عالشاشة يا خداعة وغشاشه يا عروس بخشخاشة يا مصمودي بالتابوت الخواطر مكسورة والنفوس مقهورة والحرية مقبورة والكلام للنبوت الجهال حاكمين والأرزال عايمين والأنذال عايشين والأوادم عما تموت

وآراء الزعني في المرأة حافلة بالتجربة والمعرفة بأحوال ونفسية المرأة والرجل في آن واحد وقد أوردها الزعني في قالب ساخر دون تحامل، وفي أسلوب يجمع بين الفكاهة والواقعية كقوله:

مجنون ومالو دوا مين قال النسوان سوا في منهم جواهر وفي منهم قواهر وفي منهم يا ساتر للهوى وشم الهوا مسكينة البنت المستورة كيف ما عملت مقهورة خطيب يخطبها ما في مصاري بايدها مافي سلوى في بيتها ما في بتقضيها مقهورة

بقي الإنسان، انه الشاعر نفسه بكل معاناة معيشته، ومن تجاربه وعطاء أفكاره وتأملاته في الناس والحياة والموت· كل ذلك في فلسفة تتسم بالطابع الشعبي، وبكل ما ينطوي عليه هذا الطابع من حساسية في الكشف، وذكاء في التحليل وبراءة في العرض، وصراحة في النقد·

واليوم، ويا للحسرة والأسف نجد وطننا لبنان ما زال كما وصفه الزعني منذ حوالى نصف قرن في أبيات لم يجد أمين الريحاني أنسب منها ليختم بها كتاب "النكبات"· بعد أن ينعت الزعني "بشاعر الشعب والوطن":

الطقس جميل والهوا عليل والليــل طويــــــل نعمة كريم كيف ما مشيت بتشم الموت

ولقد اعتمد عمر الزعني في نشر قصائده على الإلقاء العلني و،على الغراموفون الذي كان منتشراً جداً فسجل عشرات الأغاني على اسطوانات من انتاج "بيضافون" و"أوديون" وغيرهما، كما كان ينشر نص بعض الأغاني في كتيبات منها ما يرفق باسطواناتها·

وقد خص عمر الزعني الصحافة بعدد كبير من قصائده، لا سيما مطبوعة "العفريت الفكاهي السيّار" ومجلة "الكشاف" موقّعاً باسم حنين وتحت عنوان "أغاني حنين"·

ومنذ العشرينات أخذ فن الزعني يلقت نظر الأدباء العرب والمستشرقين· فخلال سنتي 1927 و1928 كتب عنه عمر فاخوري عدة مقالات في مجلة "الكشاف" نشرت فيما بعد في كتابه "الباب الموصود"· وفي سنة 1931 خصّه بيترو صفير بجزء كبير من بحثه الذي نشره بالإيطالية في مجلة "لوريانته مودرنو" سنة 1931 ·

يبقى القول:

عمر الزعني·· فارس الكلمة وأميرها البيروتي الشجاع· سيظل بيننا في فكره، وعبقريته، وتراثه·

انه السيمفونية البيروتية الخالدة في عقول ووجدان أبناء أمته وشعبه·

" د· فاروق الجمّال مؤلف كتاب عمر الزعني "حكاية شعب"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:47 pm

حصان عمر الزعنّي


الياس خوري/النهار



عندما كانت بيروت تمتلك شاعرها الشعبي، كان للحياة نكهة اخرى. كان عمر الزعني يحمل شيئاً من نبض الشارع، وكثيراً من السخرية، وزاداً لا ينضب من الموهبة. كان الشعر الشعبي اداة هجاء، ووسيلة لفشّ الخلق. اعرف ان هناك من سيعترض ويأتيني بحجج لا تردّ، منها ان هذا ليس شعراً، وهو على خطأ. كان عمر الزعني شاعرا شعبيا اصطبغ بألوان بيروت، وصار صوتها، في حين اننا نفتقد اليوم صوتا مشابها.


قد يقال ان التلفزيونات احتلت اليوم هذه المساحة، وهذا صحيح ربما، لكن لا شيء يقارَن بمزيج الجرأة وخفة الدم التي صاحبت اغنيات أدّاها من لم يكن مطربا او مغنيا. ولا شيء يشبه قدرة الزعني على التقاط نبض بيروت، مما جعل اديب المدينة عمر فاخوري يلاحظ في اعمال الزعني ولغته بلاغة لا نجدها في ادب الادباء، قائلا عنه انه "اعظم الهجّائين بين شعرائنا لأنه استحدث الهجاء الاجتماعي".


تذكرت عمر الزعني لأني منذ ايام استحضر رائعته: "لو كنت حصان"، اقلّب المقاطع، وارى ذاكرة سباق الخيل. ارى امامي دكّان اميل، قرب بيتنا العتيق في "الجبل الصغير"، حيث كان يجتمع "السبقجية" ويلعبون البارولي، ويراهنون على الأحصنة، ويخسرون حتى حين يربحون. كانوا فقراء لكنهم يتصرفون كالأغنياء، ينزلون الى ميدان السباق بالسرفيس ويعودون مشياً على الأقدام، بعدما يكونون قد صرفوا آخر فرنك في جيوبهم. وتذكرت منامات عمّي طانيوس، الذي كان يحلم بالخيل وبالحصان الذي سيفوز. يراهن جميع الأقرباء على الحصان نفسه، ولا يفوز. لكن مكانة منامات العم طانيوس لم تتزحزح، وبقي الناس ينتظرونها كي يخسروا، على امل ان يربحوا في يوم لم يأتِ.


لا يزال سباق الخيل في مكانه، ولا تزال سوق المراهنات رائجة، لكن اصدقائي يتبعون الموضة ولا يراهنون هناك، بل يحكّون البطاقات ويشترون اللوتو واليانصيب، وينتظرون ربحاً لن يأتي هو ايضاً. اميل مات، ودكّانه الصغير لم يعد موجودا، وامتلأ الشارع الصغير بالمباني الشاهقة، وقطعت اشجار النخيل والاكيدنيا واللوز والزنزلخت، وصار الناس عبيد التلفزيون، ونسوا.


والانسان ينسى. لكن قصيدة الزعني عن الأحصنة لم تمت. رجل يتمنى ان يكون حصانا، والخيل عند العرب اشرف الحيوانات. "اعز مكان في الدنى سرج سابح"، كتب الشاعرالقديم، لكن شاعر بيروت لم يكن يحلم بأن يركب الحصان، بل تمنّى ان يكون حصانا في اسطبلات فرعون وسرسق في ميدان السباق، هكذا يعلو كعبا على الانسان الذي حطّمه الظلم الاجتماعي، لأن السلطة لا همّ لها سوى النهب.


"من القنطاري لراس النبع


اشتغل السفّ اشتغل البلع".


يومذاك كان بشارة الخوري يعيش في القصر الجمهوري في القنطاري (يستخدم القصر اليوم كاستديوهات لتلفزيون "المستقبل")! وكان رياض الصلح يعيش في رأس النبع، ولم يكن يملك ما تسمّيه لغة هذه الأيام دارة! (كلمة تشبه في سوئها كلمتَي مرجعية وبيوتات اللتين تسللتا الى اللغة السياسية). اما الشاعر فوجد نفسه في حبس الرمل حيث اصيب بمرض السكري وبدأت صحته في التدهور.


في تلك الايام طلع الزعني بقصيدة تمزج الهجاء بالسخرية، وتصف حال المواطن في هذه البلاد المنكوبة بالطوائف ومرجعياتها.


"لو كنت حصان شو عَ بالي


ابو زيد خالي راسي عالي


من الهمّ خالي عايش سلطان


لو كنت حصان.



لو كنت حصان في بيت سرسق



باكل فستق باكل بندق


ما كنت بسرق زي الزعران


لو كنت حصان



من سوء حظّي مخلوق انسان



في جبل لبنان ذليل مُهان


جوعان هفيان حافي عريان


آه يا ريتني حصان".


امنية عمر الزعني الساخرة لم تتحقق. من الصعب ان تكون انسانا، فكيف تطمح الى ان تكون حصانا في البيوتات العريقة، التي كانت تمتد في تلك الايام من القنطاري الى رأس النبع، وصارت اليوم على مساحات المرجعيات ومرجعياتها، التي تأخذ المواطن اللبناني شرقا وغربا، بحيث لم نعد نعرف في اي لغة يجب ان نحكي، ولا مع من، ولا كيف نرضي طموحات الأحصنة العرجاء التي تتراكض الى الخراب الرئاسي المنتظر.


عندما نقرأ الشعر، حتى ولو كان شعبيا، نشعر بسحر الاستعارة، وقدرة المجاز على الحوار مع لغة الكلام. لا شك ان احد عقلاء هذه الأزمنة العبوسة سوف يستهجن كيف يتمنى الانسان ان يكون بهيمة وحيوانا اعجم. معهم حق. انا متأكد من ان عمر الزعني كان كاذبا، ولم يكن يتمنى ان يصير حصانا، لكني احمد الله انه مات قبل ان يقرأ المصير الذي آل اليه الحصان في رواية صديقنا محمد ابي سمرا "سكان الصور".


"أصدق الشعر أكذبه"، قالت العرب، وكذبة الحصان لا يساويها الا الشعور باللامعنى.


المسألة اننا انفلقنا، ولم يعد امامنا سوى ان نهجو الزمن، ونتمنى شيئا حتى وإن كان الفستق والبندق، كي لا نضطر الى قول الحقيقة مع قصيدة عمر الزعني عن بيروت:


"يا مناظر عَ الشاشة


يا خداعة وغشاشة


يا عروس بخشخاشة


يا مصمودي بالتابوت


يا ضيعانك يا بيروت".

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:50 pm

ثلث قرن على رحيل "شاعر الشعب" عمر الزعني
بيروت - مكتب "الرياض" من جهاد فاضل:

أحيت مؤسسات الرعاية الاجتماعية في لبنان ذكرى الشاعر الشعبي الراحل عمر الزعني بمناسبة مرور ثلث قرن على وفاته. فالزعني الذي ولد عام 1898توفي عام 1961.ولكن اغانيه الشعبية الانتقادية في معظمها لمشاكلنا الاجتماعية والسياسية ما زالت تتردد على ألسنة اللبنانيين إلى اليوم نظرا لتقاربها مع مشاكل الأمس القريب. فالالتزام الذي لم يكن الزعني يعنى، لا من قريب ولا من بعيد، بأصوله النظرية ومرتكزاته الايديولوجية، عاشه ولازمه طوال حياته، لأنه كان يقصد في ما يقوله أو ينشده توجيه النشء الجديد نحو الخير عن طريق النقد البناء، وأحيانا عن طريق السخرية اللاذعة. فقد كان من أوائل المربين الذين ظهروا في أوائل القرن الماضي الذين كان في تصرفاتهم شيء من القسوة، ولكنهم كانوا ينصرفون إلى تعليم الناشئة باخلاص وتفان ويسعون لمنفعتها ولو كبرت التضحية.
الفيلسوف أمين الريحاني التقى بفنان الشعب عمر الزعني في صيف سنة 1925، تحت شجرة عالية في بعض انحاء الجبل ينشد من كان يستمع إليه بعض اغانيه الاجتماعية، فأعجب بما سمع. اقترب منه وسأله: يا رجل ألست الزعني؟ قال: بلى. فقال له الريحاني: ما انت بمغن، أنت مرب!
اختار الزعني لصياغة اشعاره لغة وسطا تقع بين العامية والفصحى بحيث يفهمها الشعب بمختلف طبقاته، واعتمد الأغنية أو اللحن وسيلة لايصال شعره إلى الجماهير. وتجربته في هذا الاطار تجربة فريدة في الشعر العربي المعاصر. يؤديها الشاعر بنفسه دون ان يستعين بمغنين. كان الزعني يرى ان الشاعر منشد، تماما كالشاعر العربي القديم الذي كان ينشد قصائده ولا يلقيها كما يفعل شاعر اليوم. كذلك كان الأعشى، على سبيل المثال، ومن أجل ذلك سمي "صناجة العرب".
كان الزعني رائد هذا الشعر الشعبي في لبنان في بداية القرن الماضي: شاعر يكتب الشعر الشعبي الهادف وينشده أو يغنيه في حفلات عامة، والناس تصفق وتطلب المزيد لأن الشاعر يتحدث عن همومها وقضاياها وتطلعاتها. هذا الشعر الشعبي كان الزعني يقول انه ولد في فرنسا وشاع فيها كثيرا، وبخاصية في عهد لويس السادس عشر، وشعراؤه هم الذين مهدوا لشومرا الفرنسية وساعدوا على نجاحها، "وقد شاء الله أن يؤسس فرعا لهذا اللون في لبنان، فكنت أنا هذا الشاعر المؤسس".
سر نجاح عمر الزعني يكمن في سعة افقه وعقله النير وتفكيره السليم وتحليله للأمور تحليلا منطقيا. وهذا ما يفسر اقبال الشعب على تلقف عباراته المسبوكة سبكا محكما لم يتمكن من مجاراته فيه أحد من شعراء الزجل أو الشعراء الشعبيين. وقد حاول كثيرون تقليده ففشلوا. لقد فهمه الجميع وحفظوا اغانيه بسرعة وتناقلوا فيما بينهم ما سمعوه. وكانت أغنياته تسير بين الناس بسرعة البرق لأنها كانت تدخل إلى القلوب بلا استئذان. وللزعني شعبية واسعة خارج لبنان ايضا، في بلاد الشام على الخصوص.
عرف الزعني من خلال قصائده التي كان يغنيها على المسارح ومن الاذاعات والاسطوانات. لم يكن له صوت رخيم يضعه في عداد المطربين، بل كان يعتمد في اغانيه على شخصه أكثر مما كان يعتمد على صوته. وكان يقول عن نفسه انه ليس مغنيا رغم ان له اسطوانات وتسجيلات، وان قيمة اغانيه بكلماتها لا بلحنها ولا بغنائها. اما عبارته فكانت بسيطة بعيدة عن الاسفاف متينة التركيب وكثيرا ما كانت ترتكز على الأمثال العامية أو الأقول المأثورة التي يتداولها الناس، وخصوصا النساء العجائز اللواتي كان الزعني يلازمهن طمعا في أخذ اقوال السلف وأمثاله وحكاياته منهن.
وألحان الزعني كانت أيضا بسيطة كعبارته، تحفظها العامة بسرعة لسهولتها. وكانت ألحانه في الغالب شرقية يضعها بنفسه، ويستعين في اخراج اللحن بموسيقيين آخرين مثل الاخوين محمد وأحمد فليفل والفنان توفيق الباشا. وفي بدء حياته الفنية استعان برجل كان يهوى الضرب على العود هو حبيب الدندشلي، فكان الزعني يلحن والدندشلي يخرج اللحن على عوده.
ولكن الزعني لجأ أيضا إلى الألحان الغربية، مثل أغنيته:
جيبو تتر جيبو نور
جيبو محبوس
بس هاتوا فلوس..
التي لحنها على ايقاع الفالس المعروف.
كذلك أخذ بعضا من ألحان سيد درويش الذي كان المقابل المصري له والذي أدى دورا مشابها لدوره. سيد درويش وضع في أوائل العشرينات أغنية للعمال والبحارة في بورسعيد والاسكندرية تشجيعا لهم على العمل الشريف فقال:
شد الحزام على وسطك غيره ما بيفيدك
لابد يوم يجي لك ويعدلها سيدك
والذين سمعوا هذه الأغنية المصرية لسيد درويش وقابلوها مع أغنية الزعني ومطلعها:
احفظ عشيقك وارع وداده
لا تخون عهوده وان طال بعاده
وجدوا ان الزعني اقتبس لحن اغنيته من اغنية سيد درويش.
ارّخ الزعني للبنان واحواله الاجتماعية والسياسية في حقبة مهمة من تاريخه المعاصر تمتد من سنة 1919حتى وفاته سنة 1961، أي ما يقرب من 43سنة. في السياسة تناول الزعني قضايا الانتداب الفرنسي وعلاقة الشعب اللبناني به، وتطرق إلى أمور الوحدة الوطنية، ثم انتقل إلى مواضيع الاستغلال وعلاقة الشعب بالدولة فكان خير مؤرخ للأحداث السياسية خلال المرحلة التي عاشها. ومن أشهر اغنياته في هذا المجال اغنية يخاطب بها رئيس الحكومة رياض الصلح الذي حمل لواء تجديد ولاية الشيخ بشارة الخوري ست سنوات أخرى، وكان الزعني معارضا - مع أكثرية الشعب - لهذا الجديد.
وهذه الأغنية قادت الزعني إلى السجن حيث أمضى فيه عدة اسابيع قبل أن يفرج عنه بشارة الخوري ورياض الصلح الذي كان زميله في الدراسة الثانوية في مدرسة الشيخ عباس الازهري ببيروت.
وأخذت قضية فلسطين مكانتها في أغنياته، منها أغنية نظمها في الاربعينيات، أي قبل نشوء إسرائيل، ومنها:
بأي شرع بأي دين
ها اليهود المطرودين
تطردهم أوروبا
وتتحملهم فلسطين
ان كانت الصهيونية
ضربة عالانسانية
لازم توزعوا البلية
كوتا على العالمين!
كان الزعني ظاهرة فنية فريدة. شاعر أحس آلام الشعب وآماله فصاغ هذه الآلام والآمال بقصائد متينة التركيب سهلة ممتنعة قريبة من مشاعر الجمهور. وبعد غيابه لم يملأ فراغه أحد.


_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:51 pm

عمر الزعني - موليير الشرق


ولد شاعر الشعب الفنان المسرحي الغنائي عمر الزعني في مصيطبة بيروت سنة 1895م ودرس في الكلية الإسلامية حيث أنهي دراسته الثانوية ثم أنتقل للعمل المسرحي حيث برز في مسرحية " جابر عشرات الكرام " وهي من تأليف رائف فاخوري سنة 1922 م ونظم فما بعد العديد من القصائد الشعرية والاسكتشات الغنائية وكان أغلبها إنتقادي اجتماعي فكاهي هزلي ولعل أشهرها قصيدة " جددلو" التي أنتقد فيها الرئيس بشارة الخوري وكانت سبباً لاعتقاله شهر ونصف الشهر في سجن رمل بيروت في منطقة طريق الجديدة- الجامعة العربية لاحقا هذا وتوفي الزعني في بيروت سنة 1961 م ومازالت قصائدة وأمثالة التي اطلقها تتردد حتى الآن


يقول عمر الزعني في القصيدة

جدّدلو ولا تفزع

جدّدلو ولا تفزع .......خليه قاعد ومربع
بيضل اسلم من غيرو .......وأضمن للعهد وانفع

تاري حساب السرايا ......غير حساب القرايا
في الزوايا خبايا ......وفي الخبايا بلايا
بين سوء النية ......والمطران فقس المدفع

وجه عرفناه وجربناه ......وعرفنا غايتو ومبداه
ووافق هوانا هواه ......قدام خصمو يا محلاه
ما دام ظهرت نواياه ......ما عاد في مانع يمنع

لا تخاف إلا من الطفران ......الطفران غلب السلطان
أما المليان والشبعان ......من لقمة زغيري بيشبع

هوي بامنيتو ظفر ......ومدامتو شبعت سفر
والمحروس نال الوطر ......وإخواتو شبعو بطر
ما عاد في منو خطر ......ما عاد إلو ولا مطمع

جددلو ولا تفزع

ذاتا ما خلا جواهر ......ولا مخلفات عساكر
ميري وكوتا عالآخر .......وفرغت كل العنابر
وانقطع النقد النادر .......والتبلاين مد القساطر

ما عاد بقا يبلع


وقد انتشرت هذه القصيدة بين الناس حتى وصلت الى مسامع السلطة

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:56 pm

زعبرة في زعبرة .. الجزء الثاني .
زعبرة في زعبرة في زعبرة
أو.. الإلياذة العربية –ج2
-أما كيف صرنا بها الحال.
القصة كبيرة وطويله .
أطول قصة بأدبنا .. عدوها بالليالي .
طلعة من ألف وليلة .
وقصتنا أطول بكتير .
بس حسابا بالأعوام .
وعلى هالحالة ياعيوني .
صارلنا أكتر من ألف .
هيدا تاريخ أمتنا ... بقلب العتمة على طول .
قرن عم ينطح قرن ... بين شمشون ودليله .
من إيدين السلاطين ... لأيدين المماليك .
وهولاكو عمل زيارة .
لون بالأسود أنهار .
ومن يومتها يابغداد .. ضيعنا نور النهار .
*****
بين ملوك وطوائف .. راحت غرناطة وحلب .
ولسه بعد منتقاتل .. مين فينا كان السبب .
سنة وشيعة ومذاهب ... ويارجب شفنا العجب .
مسلم مسيحي أخصام ... المصيبة كلهم عرب .
*****
منتقاتل على رب الناس... والقطيطة بالأنفاس .
الدنيا خسرناها تمام ... وآخرتنا فيها التباس .
*** *
وقعنا بايدين الجيران ... سلاطين بني عثمان .
بقلب العتمة على طول .
نومتنا طالت تمام .
ظلم وجهل وتخلف .
وكلوا باسم الاسلام .
واستعمار غربي قطع .
بلادي الحلوة الجميلة .
الاستعمار لما ولى
حكمنا ولاد الأوطان .
معهم صرنا نترحم ... عامظالم بني عثمان .
وصار..
كل شي في عنا ممنوع .
والحالة على شد طلوع .
أو تهويرة بأول كوع .
وصغر الوطن حتى صار
تفصيلة بحجم الكرسي .
أو بجيوب المسؤولين .
والصهيوني عم يضحك .
من حكامنا الوطنيين .
*دخلنا القرن الصهيوني .
حربة بأيد الأمريكان .
• أخدوا منا فلسطين
خربوها بسته وخمسين
بلعوا الباقي بحزيران
وحكامنا لسه بيحكوا
انو نحنا منتصرين .!!!
• أخدوا الأرض ..مابيهم .
هتكوا العرض .. مش مهم .
وشهدا ضحوا قوافل .. تايبقى الكرسي الأهم .!!
• رجعنا تاني عالممنوع .
ممنوع تتكلم .. ممنوع تتألم
امشي ولاتسلم .. راح يوصل تحسين .
والشعب المسكين .. سارقتو السكين
ناطر بالملايين .. خبزاً أو برسيم .
وتحرير فلسطين
وفلسطين أحلام .. ضاعت بالتمام .
العراق خربان .. وجنوبي السودان .
اخرس ياحيوان .. لساك بتتكلم . ؟
ممنوع ..ممنوع.. ممنوع .. ممنوع .

• ولما اجتنا الصحوة .
في أول شهر تشرين .
طلع المستر جوز الست .
مابدو يكفي المشوار .
حتى يرضي الأمريكان
والثوري ركض يوقع
باوسلو ورا الحيطان
ضاعت الفرصة علينا .
وبلش منا الانتقام .
• حرقوا لبنان الأخضر .
والنيه تحترق الشام .
حاصرونا في ليبيا .
خربوا الجزائر والسودان .
وبشوية غفلة وجنان .
وديوك بدها تتنسر .
العراق خربت مع إيران .
وبلعنة عاصفة الصحرا .
لبس كاوبوي الخليج .
بتروله صار للأمريكان .
• ونحنا لسه مغمضين
بزمن تفتيح العميان .
ولسه شعبك ياعروبة .
بيغفى عالمجد وبينام .
****
*هيك القصة من الأساس
حتى توصل أكبر راس .
وألله يستر يازبيبة .
بليلة عرسك شومخبي .
وشو عنا بيرفع الراس .
أو يرفع نعل المداس .
آخرتنا أكبر مسخرة
وزعبرة في زعبرة في زعبرة .
سقطت بغداد ثانية صباح 9نيسان 2003.
• شفتي يازبيبة شو صار .
بليلة العرس المنشود .
هتكوا عرضك ياحلوه .
ضاعت من حولك الحدود .
الملك طلع كذاب .
ومسيلمة أكبر الجدود .
***
بانتظار اكتمال الجزء الثالث .

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 7:58 pm

النكتة في لبنان.. دواء للكآبة وغمز من قناة السياسة
المنكتون يهابهم السياسيون ويخافون سطوة لسانهم فيحسبون ألف حساب لانتقاداتهم

<table width=380 border=0><tr><td align=middle></TD></TR></TABLE>
تعتبر الطرائف التي يتداولها الناس عادة في مجالسهم الخاصة بمثابة فسحة فكرية يروحون بها عن انفسهم لغسلها من الهموم التي تغلفها. فالضحك، كما هو معروف يسمح لنا بتخزين كمية من النشاط في داخلنا يعطينا في ما بعد قوة اضافية للانطلاق من جديد الى عالمنا المرهق.
واللبنانيون كغيرهم من الشعوب يجدون في النكتة وسيلة للاسترخاء وطريقة فعالة للتخلص من موجات الاكتئاب التي تنتابهم احيانا، لذلك عرف عنهم تعلقهم الشديد بتداول احدث النكات فيفيان حداد سألت بعضهم: «لك شو سامعلنا آخر نكتة؟».
* النكتة الخازنية عرفت باللمحة الخاطفة والإيجاز البليغ وكانت جزءاً لا يتجزأ من السياسة اللبنانية
* عمر الزعني أحد رواد الطرفة في لبنان وقد طورها ليحولها إلى مونولوج يحكي متاعب الناس وتنتقد السياسيين
* إلياس سركيس كان مولعاً بالنكات البيروتية وكميل شمعون كان أفضل من نكّت وأثار وإلياس الهراوي صاحب بديهة في إطلاقها
* أشهر النكات تدور حول سكان زحلة والتي جعل منها نجيب حنكش محوراً مميزاً لتلك التي كان يطلقها من التلفزيون للطرافة رجالها وأربابها، فمن يجيد روايتها فهو فنان، اذ يجب ان يتمتع بقدرة على الالقاء وخفة دم ودماثة خلق. وكم من مرة سمعنا الطرفة نفسها من شخصين مختلفين ضحكنا لأحدهما وبالكاد ابتسمنا للثاني.
وفي لبنان اكثر من شخصية اشتهرت بظرفها وذاع صيتها حتى وصلت اخبارها الى العالم العربي، امثال آل الخازن المتحدرين من منطقة جبل لبنان، وعلى رأسهم فيليب ورشيد الخازن، وهما كاتبان صحافيان قديمان اشاعا المرح بين الناس وساهما في ايصال البسمة للآخرين من خلال مقالاتهما اليومية.
فالنكتة الخازنية كانت جزءاً لا يتجزأ من السياسة اللبنانية، مارس اصحابها العمل الوطني فكانوا اعضاء بارزين في البرلمان والحكومات المتعاقبة فنقلوا النكتة الى الحقل السياسي، مما خفف من الحدة التي كانت تتسم بها تلك الحقبة الممتدة من عهد المتصرفية حتى الانتداب الفرنسي على لبنان. وعرفت النكتة الخازنية باللمحة الخاطفة والايجاز البليغ، اذ كان آل الخازن يرتجلونها في لحظتها ولا يتورعون عن التنكيت مع الناس وعلى الناس وحتى على انفسهم حين يتطلب الموقف حتى لو كان حزيناً. ويحكى ان الشيخ يوسف الخازن توفي في مدينة روما حيث نفي اليها في الحرب العالمية الثانية وهو على سرير مرضه الأخير، وعاده طبيب ايطالي لبناني المولد وقرر اجراء فحص دم له ليحدد الدواء المناسب، فالتفت اليه الشيخ يوسف وقال له بصوت خافت: «بشرفك يا دكتور مارديني هل تريد ان تسحب مني دماً لتفحصه ام لتزنه؟».
والمعروف ان النكتة، هي تماماً كالشعر والادب والموسيقى والرسم، فن تعبيري بحد ذاته، فيه من الابعاد والشفافية والجمالية ما يضعها في مصاف هذه الفنون، ويعتبر عمر الزعني احد رواد الطرفة في لبنان، وقد طورها ليحولها الى مونولوج يحكي متاعب الناس وتنتقد اعمال السياسيين. وكان الزعني لاذعاً يهابه السياسيون ويخافون من سطوة لسانه فيحسبون ألف حساب لانتقاداته، وقد ذاق الأمرين منذ ايام الحكم العثماني وحتى الانتداب الفرنسي لعدم رضوخه لنصائح السياسين بضبط لسانه. ويحكى ان سعر الفرنك الفرنسي في تلك الحقبة شهد هبوطاً ملحوظاً، فأطلق بالمناسبة اغنيته المعروفة «يا فرنك يا فرنك حاسب»، انتقد فيها الاقتصاد الفرنسي المنتدب ساخراً، مما حرمه من دخول امتحانات نهاية السنة الجامعية ونيله شهادة الحقوق في الجامعة اليسوعية، وبعد ذلك جرى نقله من مقر عمله في بيروت الى البترون (شمال لبنان) بقرار صادر عن رئيس الجمهورية في ذلك الوقت شارل دباس.
نكات موسمية وخفيفة والنكات انواع منها السياسية ومنها الاجتماعية او الموسمية او الخفيفة، وكلها تهدف الى رسم الابتسامة على ثغر سامعيها، وهنالك ايضاً النكات المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بكاريكاتيرات معينة كتلك المبتكرة حول شخصية ابو العبد مثلاً، او التي تتناول اهالي منطقة بعينها. ولعل اشهر النكات تدور حول سكان مدينة زحلة البقاعية التي جعل منها احد ابنائها الراحلين نجيب حنكش (وهو مقدم تلفزيوني اشتهر في الستينات) محوراً مميزاً للنكات التي كان يطلقها في تلك الفترة مباشرة على الهواء عبر شاشة تلفزيون لبنان واثناء استضافته فنانين معروفين، وقد جمعت كلها في كتاب خاص تضمن اكثر من مائتي طرفة حمل عنوان «حنكشيات».
وكثيراً ما يتساءل الناس عن مصدر نكتة معينة وعن كيفية صناعتها، اذ يتخيل البعض ان مصدرها كلها واحد وان كل شخص يرويها على طريقته، فيما يؤكد آخرون انها مستوردة من الخارج او مقتبسة من كتب ومراجع خاصة. محمد شبارو احد نجوم مسرح الشانسونيه المعروفين في لبنان، الذي اتخذ من شخصية ابو العبد مثلا عنواناً بارزاً لنكاته، يؤكد من جهته ان بعض الطرائف التي يلقيها على المسرح هي من اختراعه يستوحيها من موقف او شخص معين، فيما لا ينفي من ناحية اخرى اقتباسه نكات تدور حول اهل حمص في سورية مثلاً وهي مترجمة عن نكات مشابهة يرويها الفرنسيون عن جيرانهم البلجيكيين. ويضيف شبارو: «عادة تروج النكات الموسمية التي تتلاءم مع حدث بارز على الساحة اللبنانية او العربية كانتخاب رئيس جمهورية جديد او حكومة جديدة او زيارة مسؤول كبير للبنان ويتم تداولها بين اللبنانيين فيحاولون حفظها في ذاكرتهم ويروونها بدورهم للآخرين. ويعتبر شبارو ان القاء الطرفة يتطلب خفة ظل وسرعة بديهة، بحيث يستبدل قائلها اي موقف بموقف آخر اذا تطلب منه الأمر ذلك».
وبعض الناس لا يستطيعون حفظ النكات والقائها، اذ بالكاد يسمعونها حتى تتبخر من أذهانهم من دون معرفة السبب. ويرد على هذه المشكلة جورج حريق الذي تخرج من برنامج استوديو الفن عام 1973، فائزاً عن فئة التقليد، ليؤكد «ان الأمر مجرد عادة، علينا تكرار المحاولة اكثر من مرة للارتقاء الى النجاح في حفظ الطرفة». ويوضح حريق ان «القاء النكات امر مميز يتطلب شغفا وحبا كبيرين كغيره من اعمال الفن».
وتميز حريق بالقاء النكات المرفقة بتأثيرات صوتية معينة لأنه عُرِف بتقليد اصوات السيارات والآلات الموسيقية وكذلك اشهر نجوم الفن في لبنان امثال جورج وسوف وملحم بركات وصباح وغيرهم، مما جعل نوعية نكاته تخرج عن المألوف.
وسألنا حريق عن ردة فعله في حال لم يتجاوب الجمهور مع نكاته فأجاب انه نادراً ما يحصل معه هذا الأمر، حينها تكون النكتة لا تلائم الجمهور الموجود، فيستدرك الأمر بنكتة اخرى مناسبة. ويؤكد حريق «عادة ما تحمل طرائفي توقيعي، واحدثها تلك التي تتناول عادات اللبناني»، فيروي قائلاً: «كيف بإمكانك التعرف الى لبناني موجود في باريس؟». ويرد: «بسيطة جداً نقول له: بونجور Bonjour فيجيبنا بكل ثقة بالنفس: بونجورين».
ومن ناحية اخرى ينصح بعض الأطباء مرضاهم بسماع النكات والبحث عن الضحكة اينما كانت للتخلص من توتر أو قلق يعيشونه. ففي اميركا مثلا تنتشر العيادات الطبية الخاصة بعلاج المرضى النفسيين عن طريق الضحك، انما هذا الأمر لم يتبع في اي دولة عربية كما يقول الطبيب النفسي المختص الدكتور سيمون كرم الذي يوضح ان الضحك وسيلة فعالة للاسترخاء والتخلص من حالات الارهاق النفسي والجسدي، وغالباً ما ينصح مرضاه بقراءة كتب طريفة او حضور افلام كوميدية لأنها تساهم بشكل مباشر في صفاء الفكر وازالة التوتر.
رؤساء مولعون بالنكات ويبدي السياسيون اللبنانيون حرصهم على سماع احدث النكات في البلد، ويحكى ان الرئيس الراحل الياس سركيس كان مولعاً بالنكات البيروتية العريقة. اما الرئيس الراحل ايضاً كميل شمعون فكان افضل من «نكّت» واثار الضحك حوله. ويعتبر الرئيس السابق الياس الهراوي صاحب سرعة بديهة في اطلاق النكتة، ويروي المقربون منه انه من الصعب الجلوس في حضرته من دون التطرق الى مواضيع ضاحكة بعضها يستحدثها بنفسه.
وتعتبر النكتة ظاهرة من ظواهر الفكر عند الشعوب وملمحاً من ملامحهم، وتنم عن خصوصياتهم وعاداتهم، وهي نوع من التراث الذي يتعرف اليه الأبناء عبر اهاليهم فيضمن تقليداً يتداولونه اباً عن جد.
وفي هذا المجال لا يسعنا الا ان نذكر نجوماً لبنانيين عرفوا بذاكرتهم المرتجلة على المسرح، فكانوا بمثابة عنواناً للبسمة حتى في احلك الاوقات واصعبها امثال الراحل فيلمون وهبي الذي اتخذ منه الرحابنة رمزاً «للفقشة» المرحة التي ميزت مسرحياتهم من خلال شخصية «سبع» التي كان يجسدها بطرافة.
اما الراحلة فريال كريم فتعتبر رائدة بفنها اذ اشتهرت بتقليد اهم الفنانين الذين كانوا يتابعون بشغف الأسلوب الذي كانت تتناولهم فيه. وتقول كريمتها منى: «كانت امي مرحة بطبعها حتى اثناء مرضها عندما تتألم، كنا نضحك كلنا في المنزل للحركات التي كانت تقوم بها، غير مصدقين حقيقة مرضها، اذ كانت تعاني من ضعف في القلب منذ ان كان عمرها ست سنوات ورغم ذلك اضحكت الجميع ورحلت».
ويلاحظ القيمون على الساحة الفنية ان عدد الفنانين الذين يمارسون مهنة المونولوج او تقديم برامج السهرات الفنية من خلال القاء الطرائف على الحاضرين لا يتجاوزون اصابع اليد الواحدة، بينهم سامي مقصود الذي عرف بشخصية «ابو الشباب» و«ظريف العرب» عبد الرحمن الخوجة الذي يتخذ من هذه المهنة هواية ليس اكثر.
أفضلها السياسية والجنسية ويعتبر باسم فغالي احدث الفنانين اللبنانيين الذين يزاولون مهنة تقلييد النجوم على المسرح وأنجحهم، الا انه لا يدخل في خانة ظرفاء لبنان امثال ايلي ايوب الملقب بـ«ضاحك الليل» الذي يمارس هذه المهنة منذ اكثر من عشرين عاماً، وقد جمع المونولوج والطرائف، فالتقط خيط الضحك من طرفيه. ويؤكد ايوب ان اللبناني يفضل نوعين من النكات تلك التي تحمل طابعاً سياسياً او التي تغمز في قناة الجنس. اما عن كيفية تصرفه على المسرح فيقول ايوب: «احاول دائماً ان اكون مهذباً مبتعداً عن النكات المبتذلة فأنا خريج مسرح راق، وارفض نوع الطرائف والمونولوج اللذين يخرجان عن حدود اللياقة الاجتماعية». ويوضح ايوب انه لا يحضِّر مسبقاً الطرائف التي يلقيها على المسرح بل انه غالباً ما يسأل الجمهور مباشرة عن نوع النكات التي يفضل سماعها.
الا ان ما لا يعرفه كثيرون في ما يخص مهنة الظرفاء هو الأجر الذي يتقاضونه عن وصلاتهم المسرحية بين اطلالة مطرب وآخر، اذ يتراوح بين الـ500 والـ1000 دولار اميركي، ويعتبر هذا المبلغ قليلاً جداً نسبة الى اجور نجوم الطرب والرقص عامة والتي تفوق الخمسة آلاف دولار في الليلة الواحدة. ويقول ايوب في هذا الصدد: «نعم اننا وزملائي نعاني في هذا المجال، نعمل على اضحاك الناس بينما واقعنا المادي مبك». ويضيف ايوب: «مقارنة مع الفنانين الكوميديين في الخارج امثال إدي مورفي وبوب هوب وغيرهما ممن يتقاضون اجوراً عالية جداً، يلزمنا مئات السنين ليرتقي فن اضحاك الناس الى ذلك المستوى». ويختم ايوب حديثه بالقول: «الأفضل ان اتبع طريقة صديقي الذي فاجأه صديق بسؤاله عما اذا كان لديه للسرّ مطرح، طالباً منه اعارته مبلغ الفي دولار اميركي، عندها رد عليه صديقي قائلاً: ولا يهمك يا صديقي انا بمثابة بئر عميق اعتبر وكأني لم اسمع منك شيئاً».

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
ملك أوتار
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 3067
العمر : 38
الموقع : منتديات اوتار الفنية .
العمل/الترفيه : مدير المنتدى
المزاج : ممتاز
السٌّمعَة : 4
نقاط : 499
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .   الإثنين يناير 21, 2008 8:08 pm

أمسية كلاسيكية في بيروت تستعيد كلاسيكيات الزعني وأبو شبكة والأخطل الصغير
بيروت: «الشرق الأوسط»
أحيت لجنة الأوديسيه اللبنانية أمسيتها الشعرية الثانية في إطار سلسلتها الجديدة «شعر من لبنان»، استعيدت خلالها مختارات من قصائد عمر الزعني والياس ابو شبكة والأخطل الصغير، في اوديتوريوم حسانة فتح الله في غرب بيروت. أعد الأمسية الشاعر اللبناني هنري زغيب الذي قال: «نظن، بهذه الأمسيات، شهرا بعد شهر، نكمل رسالتنا تجاه الشعر الكلاسيكي اللبناني». ومن خزانة الأخطل الصغير ألقى جهاد الأطرش وألفيرا يونس مقاطع منها «المسلول» و«هند وأمها» و«جفنه علَّم الغزل»، و«الهوى والشباب» و«جبران» و«يا عاقد الحاجبين» و«قد أتاك يعتذر». كذلك قدما بعض قصائد عمر الزعني المغناة. أما من أعمال الياس أبو شبكة فقدما «في هيكل الشهوات« و«ألحان الربيع».وقدمت للقصائد وظروفها ومناسباتها ألكسا قيامة برجي ومنى غزال ورشا نجار.

_________________
www.kamelhsh.webs.com
www.arabmovies.openu2.com
www.kamelhsh.malware-site.www
www.akhbar.7ikayat.com
www.youtube.com/malekal2aflam
اروع و اجمل المواقع تفضلوا و شاهدوها مع تحيات ملك اوتار ( المدير العام للمنتدى )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awtar.top-me.com
 
الشاعر اللبناني الراحل عمر الزعني الملقب بشاعر الشعب .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اوتار الحب و السلام الفنية Awtar of Love & Peace Forum  :: المنتديات الادبية . :: عذب الكلام و نزف القلم .-
انتقل الى: